محامي ولد عبد العزيز: يردون إذلاله وتحطيمه.. وقد عانى سلسلة من الإنتهاكات لحقوقه

جسور نت: قال محامي الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز سيري كليدور لي إن كل المؤشرات تؤكد أن محاكمة موكله لن تكون عادلة.

وأكد كليدور لي أن فريق الدفاع لم يتمكن من الاطلاع على الملف بأكمله، قبل أيام قليلة من بدء المحاكمة.

وأوضح المحامي السنغالي، وفق ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية، أن الرئيس السابق “عانى سلسلة من الانتهاكات لحقوقه في جميع مراحل المحاكمة”.
وأردف كليدور لي الذي انضم قبل أيام لفريق الدفاع عن ولد عبد العزيز: “في الواقع ما يريدونه هو إذلاله وتحطيمه”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *