عاجل..اشتباكات بين الجيش السنغالي ومتمردي كاصماص قرب فوني على الحدود الغامبية

اندلعت اشتباكات جديدة ظهر اليوم الأحد بين الجيش السنغالي ومتمردي كاصماص, وذالك بالقرب من الحدود الغامبية , حيث شهدت بعض القرى الغامبية في إقليم فوني موجة نزوح, إثر سقوط بعض القذائف على قرى مثل بالين, جيلانفاري, كارونورو, الواقعة على بعد 10 كلم من الحدود الغامبية السنغالية, وحسب مصادر محلية لاتزال الاشتباكات مستمرة لحد الساعة,

هذا ودفع الجيش الغامبي بتعزيزات إلى تلك المناطق لتأمين القرى والنازحين من هناك جراء الاشتباكات,

وشهدت الفترة الأخيرة توترا على الحدود الغامبية السنغالية, وكان آخرها الكمين الذي نصبه ثوار كاصماص لدورية سنغالية تابعة ل ” الأكواس” العاملة في غامبيا  يناير الماضي, حيث قتل  جنود من الجيش السنغالي وأسر آخرين , قبل أن يتم الإفراج عنهم لاحقا,

ويتواجد في منطقة فوني عدد من أفراد الجالية الموريتانية حيث يمارسون أنشطة تجارية في القرى والتجمعات الحدودية مثل كانيلاي, بابمبره,آلاكوندا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.