غزواني يدشن منشآت بولاته ويطلق فعاليات ضمن المهرجان

دشن الرئيس محمد ولد الغزواني الجمعة في مدينة ولاته بالحوض الشرقي منشآت عمومية وخدمية، كما أشرف على افتتاح المعرض المقام ضمن النسخة 12 من مهرجان مدائن التراث، وأطلق أنشطة ضمن فعالياته.

فقد دشن ولد الغزواني مساء الجمعة منشآت تزويد مدينة ولاته بمياه الشرب انطلاقا من بحيرة اظهر، والتي أقيمت بتكلفة إجمالية بلغت 159 مليون أوقية جديدة، بتمويل مشترك بين الدول الموريتانية والبنك الإسلامي للتنمية، وفق الوكالة الرسمية.

وضمت المكونة حفر وتجهيز بئرين بتدفق 7 لتر/ثانية لكل واحد منهما، وإنشاء محطة للضخ وتجهيزها بمنظومة مكونة من 3 مضخات بتدفق 6 لتر/ثانية لكل واحدة منها، وبناء 3 خزانات مائية بسعات تتفاوت ما بين 200م3 و300م3، وتوريد وتركيب خط أنابيب بطول 70 كلم، تتفاوت أقطاره بين 63 مم و315 مم لنقل المياه من محطة الضخ إلى خزان التوزيع، وتوريد وتركيب 1000 توصيلة منزلية، ووحدة لمعالجة نسبة الحديد في المياه بطاقة 54 م3/س.

 

كما دشن ولد الغزواني مركبا إعلاميا تابعا لإذاعة موريتانيا، ويضم مسجدا ومحطة إذاعية، وقرية ثقافية، وفضاء للإنتاج السمعي البصري ومتحفا، ومساحات خضراء، على مساحة ألف وخمس مائة متر مربع، كما تتوفر المحطة الإذاعية على هوائي عبر موجة “أف أم” يغطي المدينة التاريخية، ويصل بثه إلى حدود ستين كيلو مترا.

وضمن أنشطته المسائية زار الرئيس ولد الغزواني المركز الصحي في مدينة ولاته، كما أعطى إشارة انطلاق مسابقة “كأس رئيس الجمهورية للرماية التقليدية”، والتي يتنافس فيها 27 فريقا، يتكون كل فريق من 10 رماة، وتستمر لمدة خمسة أيام.

 

كما أعطى إشارة انطلاق سباق الإبل، والذي شارك فيه 85 متسابقا، نال العشرة الأوائل منهم جوائز.

وقد افتتح ولد الغزواني اليوم الجمعة المعرض المنظم ضمن فعاليات نسخة المهرجان، وتجول في مختلف أجنحته، وتلقى شروحا حول المعروضات من القائمين عليها.

مقالات ذات صلة