غامبيا..الحزن يلقي بظلاله على الجالية الموريتانية إثر فقد أحد رجالاتها المشهود لهم بالفضل

توفي مساء اليوم الثلاثاء بالعاصمة الغامبية بانجول المغفور له بإذن الله لمرابط ولد أغربط, وذالك بعد وعكة صحية ألمت به, كان  رحمه الله من عمار المساجد وعرف بالفضل والسماحة ,

أقيمت صلاة الجنازة على الفقيد بحضور جمع غفير من أفراد الجالية يتقدمهم السفير الموريتاني في غامبيا السيد سيدي محمد ولد محمد الراظي,

ليتم نقل الجثمان إلى الوطن,

وبهذه المناسبة الأليمة نتقدم في موقع “جسور نت” بخالص العزاء لذوي الفقيد ولجاليتنا الكريمة في غامبيا, راجين من المولى عز وجل أن يتغمده برحمته الواسعة وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان, وإنالله وإناإليه راجعون.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.