تكوين لصالح 1500 شاب وشابة في المهن الواعدة تطلقه جهة انواكشوط بالتعاون مع جهة الرباط – المغرب

جسور نت: أطلقت جهة نواكشوط، بالتعاون مع مدرسة التعليم التقني والتكوين المهني الصناعي في نواكشوط، وجهة الرباط ــ سلا القنيطرة ــ بالمغرب، مساء اليوم الخميس بمقر المدرسة، تكوينا مهنيا لصالح 1500 شاب وشابة، في المهن الواعدة.

ويهدف البرنامج التكويني المنجز من طرف جهة نواكشوط، إلى إعداد كفاءات شبابية قادرة على مواكبة التطورات الاقتصادية والصناعية التي يشهدها البلد ومسايرة متطلبات مرحلة استغلال الغاز والبترول والصناعات التحويلة ذات الصلة بها.
رئيسة جهة نواكشوط السيدة فاطمة عبد المالك، أوضحت حرص الجهة على منح التكوين المهني عناية خاصة، الذي تجسد في مخطط يتسم بالشمولية والتوازن التنموي للعاصمة نواكشوط.
وبينت أن هذا التكوين يشمل ثمانية مجلات واعدة، وسيجرى التكوين على عدة دفعات حيث تعتبر دفعة اليوم المكونة من 541 شابا وشابة، أولى الدفعات المستفيدة والتي تتراوح مدة تكوينهم من 3 إلى 9 أشهر، اعتبارا لطبيعة ونوعية التخصص، مؤكدة على أن برنامج التكوين مستمر ولا يقتصر على المسجلين الحالين في سجل جهة نواكشوط، بل سيشمل جميع الراغبين في ذلك.

وفي ختام كلتمتها أشادت السيدة الرئيسة بالتعاون البناء مع وزارة التشغيل والتكوين المهني، وجهة الرباط ــ سلا ــ وكافة الشركاء، واستعدادهم الدائم للتعاطي مع الجهة.

بدوره الأمين العام لوزارة التشغيل والتكوين في المهني السيد شيبة حبيب سيدي مولود، نوه بهذا المشروع الهام الذي ينم عن ثراء ونجاعة البرنامج الطموح لجهة نواكشوط، داعيا كافة المشاركين لاغتنام هذه الفرصة من أجل استفادة أكبر من هذا التكوين.

جرى الحفل بحضور الأمين العام لوزارة الداخلية واللامركزية، والأمين العام لوزارة البترول والمعادن والطاقة، وولاة نواكشوط، وحاكم مقاطعة لكصر، ومدير مدرسة التعليم التقني والتكوين المهني، وممثلي سفارتي المغرب والسعودية بنواكشوط وعدد من المنتخبين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *