السودان: 169 مليون دولار غرامة على زوجة عمر البشير

أدانت محكمة سودانية، الأحد، وداد بابكر زوجة الرئيس المعزول عمر البشير، بالثراء الحرام وأمرت بمصادرة ممتلكاتها مع فرض غرامة مالية عليها.

 

وذكرت محكمة “الامتداد” في العاصمة الخرطوم أن وداد بابكر، “مذنبة بموجب قانون الثراء الحرام”.

 

وأفاد القاضي، بأن زوجة الرئيس المعزول، ظلت “تحصل على معاش زوجها بعد زواجها بـ11 عاما، في مخالفة لقانون القوات المسلحة وقانون الثراء الحرام”.

 

كما أكدت المحكمة أن “الأحجار الكريمة التي وجدت بحوزتها تمثل ثراء حراما ومشبوها، كما أنها لم تفلح في إثبات كيفية امتلاك العقارات وثروتها ككل”.

 

وأصدرت المحكمة قرارها، وفقا لذات المصدر، “بمصادرة العقارات والأموال والمصوغات والأحجار الكريمة، ومصادرة حسابين بنكيين في بنك “أم درمان الوطني”، إضافة إلى تغريمها بـ100 مليون جنيه سوداني (حوالي 169 مليون دولار)”.

 

وفي أكتوبر 2020، قالت النيابة العامة بالسودان، إن زوجة البشير، تواجه اتهاما تحت أحكام قانون مكافحة الثراء الحرام والمشبوه.

 

وأُودع عمر البشير سجن “كوبر” المركزي شمالي الخرطوم، عقب عزل الجيش له من الرئاسة في 11 أبريل 2019، بعد 3 عقود في الحكم، تحت وطأة احتجاجات شعبية منددة بتردي الوضع الاقتصادي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *